« النوم عارياً »










الجواب
:



 
العورة





يجب سترها في كل الأحوال إلا عند الحاجة كحالة الاغتسال أو الجماع أو قضاء






الحاجة ونحوها، أما بدون حاجة فيجب ستر العورة؛ لما رواه بهز بن حكيم عن






أبيه عن جده قال: يا رسول الله، عوراتنا ما نأتي منها وما نذر؟ قال:"احفظ






عورتك إلا من زوجتك أو ما ملكت يمينك"، قال: فالرجل يكون مع الرجل؟ قال:"إن






استطعت ألا يراها أحد فافعل"، قال: فإن كان أحدنا خالياً، قال: فالله أحق






أن يستحيا منه" رواه الترمذي


(2769)




وغيره
.



 
بناءً

على ما سبق لا






يجوز لك أن تنام بدون ملابس تستر عورتك، سواء كان هذا النوم مع زوجتك أو






بدونها، إنما يجوز كشف العورة عند الحاجة فقط، والله –سبحانه وتعالى- أعلم
.



» تاريخ النشر: 06-07-2012
» تاريخ الحفظ: 14-11-2019
» الموقع الرسمي للشيخ أ.د. أحمد بن محمد الخليل
.:: http://alkhlel.com/mktba/ ::.