هل يجوز تقبيل القبر احتراماً للشخص المدفون فيه؟



الحمد
لله، وبعد:



الذي
يظهر لي أن هذا العمل محرم ولا يجوز؛



لأن الشارع الحكيم جاء
بسد باب أي ذريعة تؤدي إلى تعظيم القبور وتميزها؛ ومن ذلك أن النبي – صلى الله
عليه وسلم- نهى أن يُبنى عن القبور أو تجصص، أو يجلس عليها، أو يكتب عليها انظر ما
رواه مسلم (970) من حديث جابر بن عبد الله – رضي الله عنهما - وأمر عليًّا – رضي
الله عنه- ألا يدع قبراً مشرفاً إلا سواه، أي بغيره من القبور انظر ما رواه مسلم
(969) من حديث علي – رضي الله عنه - ومن ذلك فيما يظهر لي تقبيل القبر احتراماً
فهو لا يجوز، وإن لم يكن قصد الفاعل لذلك تعظيم صاحب القبر، وإنما مجرد المحبة، أو
الاحترام؛ سدًّا لهذا الباب، ولأن أكثر أسباب الشرك تأتي من القبور، وقد يراك جاهل
فيحسب أنك تفعل ذلك لمزية خاصة تتعلق بصاحب هذا القبر.



والله
تعالى أعلم وصلى الله على نبينا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين.



: 22-02-2013
طباعة