الأربعاء 15 ذو القعدة 1445هـ الموافق 22 مايو 2024م

الفتوى

Separator
الإمامة والبدع
2015 زائر
07-07-2012
أ.د. احمد بن محمد الخليل
السؤال كامل
السـؤال: السلام عليكم ورحمة الله وبركاته. وظفت مدرساً لتحفيظ القرآن الكريم في أحد مساجد ماليزيا وبعد مدة يسيرة عينت إماماً للصلوات الخمس فقط دون خطبة الجمعة ولم أكن أرغب في ذلك، وهذا لكثرة البدع المنتشرة في مساجد ماليزيا عموماً؛ كقراءة سورة يس يوم الخميس ليلة الجمعة، وكصلاة الحاجة التي يجتمع لها الناس من حين لآخر لسبب ما، وقد بينت لهم عدم مشروعية كثير من البدع المذكورة وغيرها، إلا أن هناك بدعة أخرى وجدت نفسي أنه من الصعب تركها إذا كنت إماما ألا وهي التسبيح والتحميد والتكبير ورفع اليدين للدعاء بعد الصلوات بصوت مرتفع مع الجماعة، ولقد أنكرت هذا بقلبي وبينت لهم عدم مشروعيته، إلا أني ما استطعت أن أتركها لأنها أصبحت عادة من عاداتهم المتأصلة فيهم، فليس من السهولة بمكان نزع هذه العادة، فهي عندهم جزء من الصلاة لا تنفصم عنها، وعليه فقد قدمت على ذلك تعليم الناس كيفية قراءة الأذكار والأدعية المأثورة وما صح منها، والقراءة السليمة لبعض سور القرآن الكريم كالفاتحة والإخلاص والمعوذتين، فقد تبين لي أن معظم الناس لا يحسنون قراءة هذه السور حتى الفاتحة نفسها، وكذا بعض الأدعية والأذكار. كما أعلمكم أني ما قبلت أن أوظف إماماً إلا لشعوري بالمسؤولية لسببين: أولاً: كوني في هذا المسجد لا يوجد من يحفظ القرآن غيري، وقد قال عليه الصلاة والسلام (يؤمكم أقرؤكم). ثانياً: الذين يحفظون بعضاً من القرآن ممن يمكنهم التقدم لإمامة الناس لا يحسنون قراءة القرآن قراءة صحيحة سليمة من الأخطاء. فأنا بين الشعور بالمسؤولية من جهة والوقوع في البدع حفظنا الله وإياكم منها من جهة أخرى. أفيدونا بما يتوجب علينا فعله وبما هو أصلح، ولكم منا خالص الدعاء، ولا تنسونا من خالص دعائكم، وجزاكم الله عنا وعن الإسلام خير الجزاء. والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته.
جواب السؤال

الجـواب:
وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته، وبعد:
أسأل الله لي ولك الثبات على السنة ونبذ البدع أياً كانت، وأشكرك على هذه الغيرة المحمودة إن شاء الله، والذي أراه أن بقاءك إماماً للناس أمر في غاية الأهمية، لتتمكن ولو بالتدريج والدعوة الحسنة من دعوة الناس إلى السنة، وأما هذه البدعة المعينة وهي الدعاء الجماعي بعد الصلاة فعليك بتركها والصبر على ما قد يحدث من أذى، مع شرح الأسباب للمصلين بشكل هادئ وودي، والله تعالى أعلم
.

جواب السؤال صوتي
   طباعة 

روابط ذات صلة

Separator
الفتوى السابق
الفتاوي المتشابهة الفتوى التالي

جديد الفتاوي

Separator

مؤلفات

Separator

البحث

Separator

مذكرات

Separator

التغريدات

Separator