الأربعاء 6 صفر 1442هـ الموافق 23 سبتمبر 2020م

الفتوى

Separator
بعض الناس يستخدم القرآن للتحدث مع الناس والجواب عليهم هل يجوز ذلك؟
1612 زائر
08-02-2013
أ.د. أحمد بن محمد الخليل
السؤال كامل
بعض الناس يستخدم القرآن للتحدث مع الناس والجواب عليهم هل يجوز ذلك؟
جواب السؤال

هذا فيه تفصيل ذكره شيخ الإسلام ابن تيمية وخلاصته أنه ينقسم إلى أقسام كما يلي :

القسم الأول /

إذا أخرجه مخرج الاستخفاف بالقرآن والاستهزاء به فهذا يكفر صاحبه.

القسم الثاني /

إذا تلا الآية عند الحكم الذي أنزلت له أو كان ما يناسبه من الأحكام فحسن كقوله لمن دعاه إلى ذنب تاب منه: {مَا يَكُونُ لَنَا أَنْ نَتَكَلَّمَ بِهَذَا} ، وقوله عند ما أهمه: {إِنَّمَا أَشْكُو بَثِّي وَحُزْنِي إِلَى اللَّهِ}.

القسم الثالث /

ما عدا هذين القسمين ( ولعل هذا هو المسؤول عنه) فهذا لا يجوز إذ ليس لأحد استعمال القرآن لغير ما أنزله الله له؛ وبذلك فسر العلماء الحديث المأثور: «لا يناظر بكتاب الله» أي لا يجعل له نظير يذكر معه، كقول القائل لمن قدم لحاجة: لقد {جِئْتَ عَلَى قَدَرٍ يَا مُوسَى} وقوله عند الخصومة: {مَتَى هَذَا الْوَعْدُ} ، أو: {وَاللَّهُ يَشْهَدُ إِنَّهُمْ لَكَاذِبُونَ} .

جواب السؤال صوتي
   طباعة 

روابط ذات صلة

Separator

جديد الفتاوي

Separator

مؤلفات

Separator

البحث

Separator

مذكرات

Separator

التغريدات

Separator